شاهد أيضا

كيف تطور مستواك ومهاراتك وتزيد سرعتك في الجري


كيف تزيد من سرعتك في الجري

تعتبر رياضة الجري كرياضة ترفيهية وتنافسية، فهي تساعد الشخص على الزيادة من سرعته، وهذا أيضا يساعد على حرق الدهون في الجسم وتحسين الدورة الدموية، لكن هذا كل ليس سهلا، سنتعرف في هذا المقال على بعض النصائح التي تساعد في تحسين لياقتك البدنية

الاستعداد النفسي والبدني

 يجب أن يكون الشخص المُمارس لرياضة الجري مستعد نفسياً وبدنيا لتحمُل آثار الجري السريع؛ إذ إنه قد يشعره ذلك ببعض الانزعاج في بداية الأمر، ويأتي ذلك من الشعور بالتعب والإرهاق في أجزاء مُختلفة من الجسم؛ كعضلات الساقين بالإضافة إلى ضيق في التنفس الذي قد يشعر به الشخص عند تسريع وتيرته في الجري، ويتوجب على العدّاء أن يدرك أن مثل هذا الشعور سيزول مع مرور الوقت وسيصبح الجري السريع بالنسبة له أمرا مُمتعا

زيادة المسافات المقطوعة

يمكن أيضا زيادة سرعة الجري عن طريق زيادة المسافة التي يُخصصها الشخص للجري خلال الأسبوع الواحد، وبذلك فإنه سيلاحظ تحسنا ملحوظاً على سرعة الجري لديه عند زيادة التمارين التي يُمارسها العدّاء، ويوصى بمُمارسة الجري ليومين على الأقل في الأسبوع الواحد، ولا بد من مراعاة تغيير المسافات وزيادة التدريبات التي تُمارس في كلِّ أسبوع،وأيضا يجب تخصيص يوم واحد للاستراحة من مُمارسة تمارين الجري

الجري على مضمار السباق

يمكن أيضا استخدام المضمار الخاص بالسباقات التنافسية لممارسة الجري وتحسين سرعته، حيث يبدأ الشخص المُبتدئ بعدد قليل من اللفات بحيث يزيد من سرعته في الأجزاء المُستقيمة من المضمار ثم يقوم بتخفيضها في تلك التي تحتوي على مُنعطفات، ويوصى أيضا بالجري لأربع أو خمس دروات كاملة حول المضمار، وتُعدّ مسافة 350 متر في مضمار السباق مسافة مثالية لزيادة السرعة وقوة التحمل عند الركض خلالها لعدة مرات ويجب أخذ استراحة لفترة قصيرة بين كل دورة وأخرى حول المضمار

الجري بشكل صحيح

تُعد ممارسة الجري بشكل صحيح من الأمور الأكثر أهمية التي تُشكل فارقا كبيرا في وصول الشخص لزيادة سرعته أثناء الركض، وهناك العديد من الأمور التي يجب الأخد بها لممارسة الجري بشكلٍ صحيح ومنها: الارتكاز على كامل القدم أثناء الجري وعدم الارتكاز على كعب القدم فقط؛ إذ إن هذا الأمر يهدر طاقة الجسم، كما يجب على اللاعب أن يُدرك ما هو مُعدل الدوران الذي يستطيع أن يُحققه أثناء الجري وأن يزيد من هذا المُعدل، علماً بأن المقصود بمُعدل الدوران هو عدد الخطوات التي يقطعها الشخص خلال الدقيقة الواحدة




وضع القراءة :
حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-